Bint Jbeil Home



مؤتمر الألغام بين العريضي ودي مستورا
70% من الخرائط متوفـر

 

السفير  (الجمعة، 18 أيـار 2001)

 

اعتبر وزير الإعلام غازي العريضي خلال استقباله الممثل الشخصي للأمم المتحدة ستيفان دي مستورا امس، ان الارادة التي حررت الجزء الاكبر من الارض اللبنانية واسقطت مشروع إسرائيل واسطورة جيشها قادرة هي ذاتها على استكمال مشروع التحرير واستعادة مزارع شبعا واستعادة الأسرى والمعتقلين في السجون الاسرائيلية>>، ورأى أن قرار الكونغرس الاميركي بمنع المساعدات عن لبنان حتى انتشار الجيش في الجنوب ليس فيه اي شيء جديد لأن المساعدات لم تكن تتدفق على لبنان في الفترة السابقة.
أضاف: كل المساعدات كانت تتدفق على اسرائيل، فالولايات المتحدة الاميركية بمساعدتها لاسرائيل غذت الاحتلال وكانت تمول الاحتلال في شكل غير مباشر، وفي السياسة في شكل مباشر عموما، وعندما انسحبت اسرائيل من الاراضي اللبنانية، دفعت الولايات المتحدة الاميركية ثمن انسحابها، وقدمت لها مساعدات مالية كبيرة من دون ان يدفع احد شيئا للبنان كتعويض او كمساعدة لإعادة الحياة الى طبيعتها في الجنوب اللبناني.
وحول الموقف اللبناني من نزع الألغام قال: <<ان الموقف اللبناني واضح، إسرائيل تتحمّل مسؤولية كل ما جرى وما يجري في الجنوب، ونحن ننسق مع الامم المتحدة التي ترعى هذا العمل وتتحمل مسؤولياتها كاملة، وكما ذكر الآن الممثل الشخصي للامين العام للامم المتحدة، على اسرائيل أن تسلّم ما تبقى من خرائط حول الألغام كي تتمكن الامم المتحدة والدول الصديقة وفرق العمل التي تريد ان تساعد لبنان في إزالة هذه الألغام من وضع اليد عليها وتحديد مواقعها وأماكنها والمباشرة بالعمل، وبالتأكيد كما سبق وذكر أيضا، لا بد من ان نبدأ بالعمل، وان نستمر في مطالبة اسرائيل بتحمل مسؤولياتها وتسليم الخرائط الى الامم المتحدة لكي تقوم بهذا العمل>>.
من جهته قال دي مستورا: كما تعلمون، سيعقد الاثنين المقبل مؤتمر مهم ومميز برعاية رئيس الجمهورية، حول نزع الألغام، وسيخصص للجنوب، لكنه سيتناول أيضا مشكلة الألغام في كل لبنان>>.
وقال: <<تقع في الجنوب ضحية كل أسبوع من جراء الألغام، بوجود عدد سكان يقارب 70 ألف نسمة، فكيف إذا عاد كما نأمل 300 ألف من الجنوبيين الى قراهم؟ لا شك في ان الضحايا ستزداد إلا إذا قمنا بحملة توعية، وهنا تأتي أهمية وسائل الإعلام والقيام بشراكة مع وزارة الاعلام لإطلاق حملة التوعية هذه>>.
حول ضرورة وجود خرائط قال: <<هناك مسألتان حول الخرائط، نحن نملك 70 في المئة من الخرائط، وقد تسلّمناها من الاسرائيليين ودققنا فيها، وهي صحيحة، وقد سلمت الى السلطات اللبنانية، ونحن نصرّ على تلقي نسبة ال30 في المئة المتبقية، ونتوقع ردا من اسرائيل على طلبنا، ان الالغام قاتلة، وعدم وجود خرائط كافية ليس سببا لعدم البدء بمعالجتها ونزعها، على العكس فإن استراتيجيتنا هي البدء بنزع الالغام معا، لدينا 70 في المئة من الخرائط، ولن نكون لوحدنا بل المجتمع الدولي بأكمله هو الى جانبنا، ليس هناك أي سبب لعدم المباشرة>>.
 

ألـغــام
Home - English Contact Us Discussion Board Guestbook Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic

 Copyright © 2001 bintjbeil.com . All rights reserved