جولة لمدير عام "صندوق التنمية الكويتي" في قرى الجنوب
إستقبال حاشد امتناناً للكويت على مساعدتها


اللواء  (الأربعاء، 13 حزيران 2001)



 


 


 

اكتسبت جولة مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية بدر الحميضي أهمية خاصة إذ جاءت لتؤكد مدى اهتمام الكويت بمساعدة لبنان على تجاوز المرحلة الصعبة التي يعيشها نتيجة الأزمة الإقتصادية الخانقة من جهة، وما تتطلبه مرحلة بناء واعمار الجنوب بعد تحريره من الإحتلال الإسرائيلي من جهة اخرى.

وإذا كانت جولة الحميضي قد جاءت لتفقد المشاريع التي ينفذها الصندوق الكويتي للتنمية في بعض القرى والبلدات المحررة والمهدمة في الجنوب، إلا أنها حملت في طياتها العزم علي المساعدة في تنفيذ المزيد من المشاريع الإنمائية والخدماتية في لبنان وأهمها علي الإطلاق مشروع نهر الليطاني.

وفي تفاصيل الجولة، أن الحميضي ورئيس مجلس الجنوب المحامي قبلان قبلان جالا على القرى والبلدات الجنوبية المحررة التي تكفل الصندوق الكويتي للتنمية باعادة اعمارها، وتفقدا بلدات: حانين، عين عرب وسجد واطلعا على أوضاعها وعلى المنازل التي يجري بناؤها.

وقد رافقهما مدير عام الصندوق في لبنان المهندس بسام العثمان، المدير الإقليمي للصندوق في المنطقة العربية مروان الغانم ومدير مكتب المدير العام أحمد العازمي وحشد من الشخصيات والفاعليات.

حانين
المحطة الأولى كانت في بلدة حانين - قضاء بنت جبيل التي هدمت جميع منازلها وسويت أرضاً فكانت حصتها من الصندوق الكويتي بناء 280 وحدة سكنية، بالإضافة الى حفر بئر ارتوازي وبناء خزان للمياه وشق طرق داخلية وتعبيدها.

وقد لفت الإنتباه الإستقبال الحاشد الذي أعد للوفد، حيث نثر الأهالي الارز واطلقوا الزغاريد والهتافات التي تحيي دولة الكويت و الصندوق الكويتي للتنمية على اهتمامه ببناء البلدة المهدمة، بينما رفعت الأعلام اللبنانية والكويتية وصور الرئيسين العماد اميل لحود ونبيه بري وصور أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح وولي العهد الشيخ سعد الصباح.

وقد تحولت الجولة الي احتفال استهل بكلمة ترحيب من غسان أبو جهجة، ثم ألقى علي يوسف كلمة أبناء البلدة الذين تقاطروا للترحيب بالوفد الزائر، فأشاد بدور الحميضي وبدور مجلس الجنوب في اعادة اعمار البلدة المنكوبة. 

بينما أبدى الحميضي سروره لوجوده في حانين واعادة بناء منازلها المهدمة وعودة الحياة اليها عبر عودة أهاليها.

عين عرب
 ومن حانين انتقل الوفد الى قرية عين عرب على الوزاني - قضاء مرجعيون، حيث انضم اليه رئيس لجنة المناصرة لكويتية الشيخ أحمد الفلاح وجالوا سوية في البلدة وبين المنازل المهدمة والأخرى التي يجري بناؤها على نفقة الصندوق الكويتي كما تفقدوا مسجد البلدة الذي يجري اعادة بنائه من جديد بعدما تهدم نتيجة الإعتداءات الإسرائيلية الهمجية على البلدة.

سجد
 بعدها انتقل الجميع الي بلدة سجد في قضاء جزين، حيث استقبل الحميضي وقبلان والوفد المرافق بنحر الخراف والتهاليل واللافتات التي شكرت دولة الكويت: أميراً وشعباً على ما قدمته في عملية اعادة البناء.

مأدبة غداء تكريمية
 وأقام المحامي قبلان مأدبة غداء تكريمية على شرف الحميضي في استراحة صور السياحية، حضرها: وزير الطاقة والمياه الدكتور محمد عبد الحميد بيضون والنواب: الدكتور أيوب حميد، ياسين جابر، علي خريس، سمير عازار وعبد الله قصير ، العلامة علي الأمين، راعي أبرشية صور لطائفة الروم الكاثوليك المطران يوحنا حداد، قائمقام صور حسين قبلان، ومدير عام مصلحة الليطاني ناصر نصر الله، وشخصيات عسكرية وفاعليات بالإضافة الى الوفد الكويتي المرافق للحميضي.

وأشاد المحامي قبلان بدور دولة الكويت: أميراً وحكومة وشعباً على ما قدموه للبنان والقرى الجنوبية المحررة من دعم مادي ومعنوي ولا تزال، موكداً أن الشعب الجنوبي لا يمكن أن ينسى هذه الوقفة الداعمة والمساندة للبنان ولشعبه في مواجهة العدوان الإسرائيلي وازالة آثار احتلال دام نحو 22 عاماً كانت مليئة بالمجازر الوحشية، شاكراً لـ الصندوق الكويتي للتنمية مساعداته السخية لاعادة الحياة الي الجنوب المحرر وبناء القرى والبلدات المهدمة.

 
 
 

 

 

Home - English Contact Us Discussion Board Guestbook Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic