طليع يطلب الإعدام لنقيب “لحدي”
شارك في قتل أحد المقاومين

السفير (السبت، 15 كانون أول - ديسمبر 2001)

طلب قاضي التحقيق العسكري الاول رياض طليع عقوبة الاعدام للمدعى عليه الموقوف شربل يوسف رزوق (والدته فريدة، مواليد جرجوع العام 1966 رقم السجل 4) لتجنده في جيش معاد واشتراكه بقتل عناصر من المقاومة والدخول الى فلسطين المحتلة، واحاله على المحاكمة امام المحكمة العسكرية الدائمة. 

وذكر طليع في قراره الاتهامي ان رزوق انتمى خلال العام 1985 لميليشيا لحد وتابع دورة أغرار في معسكر المجيدية لمدة ثلاثة اشهر شُكّل بعدها الى الفوج العاشر وخدم بصفة عنصر مشاة في المراكز القتالية التالية: سجد، الغزلان، كفرحونة، عرمتى، ثكنة الريحان حيث شارك بحراستها وحمايتها وفي دوريات فتح الطرقات. 

وتابع رزوق بين العامين 1988 و1991 دورات عدة في معسكر الياكيم في فلسطين المحتلة وفي معسكر المجيدية رقي على اثرها لرتبة ملازم وسُلم مهمة مساعد آمر سرية القيادة والخدمة في ثكنة الريحان، وكانت وظيفته تأمين المواد الغذائية والامتعة والمحروقات من مرجعيون الى ثكنة الريحان. وتدرج في الرتبة حتى وصل لرتبة نقيب براتب قدره 675 دولاراً، وتدرجت مسؤولياته حتى صار مساعداً لوجستياً لقائد الفوج العاشر العميل الياس نصر، وبقي لغاية التحرير حيث فر الى فلسطين وتحديداً الى حيفا وتقاضى تعويضاً بلغ 60500 دولار وعاد الى لبنان في الشهر الجاري. 

وتبين انه منذ خمس سنوات تقريباً وفي محلة كسارة العروش فوق ثكنة الريحان، اشتبكت دورية اسرائيلية مع عناصر المقاومة خلال الليل وفي الصباح، فأقدم مساعد قائد الفوج العاشر مارون طانيوس ابو خير على تشكيل دورية بإمرته وانطلقوا بناقلة جند “م 113” ولحق بهم رزوق بسيارة “جيب ويللس” حيث تحركت الناقلة قرب كسارة العروش واشرف رزوق على تمركزها بهدف تأمين المساندة والمراقبة للمجموعة التي مشطت المكان تفتيشاً عن عناصر المقاومة وعادت حاملة معها جثة مقاوم تم نقلها بواسطة الناقلة الى الريحان. 

واعترف رزوق بتفاصيل هذه العملية خلال التحقيق الاستنطاقي، لكنه أنكر ان يكون قد وُجد مع الدورية التي مشطت المكان او انه قاد الجيب العسكري الى المكان.

 

§ وصـلات:

 
 

 
    

 
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Guestbook Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic