نصر الله يلتقي وفداً سويدياً
قاسم: لا علاقة لنا بالتفجيرات ضد الأميركيين في لبنان

السفير (الأربعاء، 30 كانون ثاني / يناير 2002)

السيد نصر الله مع رئيسة الوفد البلجيكي 

استقبل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أمس، وفدا سويديا من دائرة الهجرة برئاسة القاضية برجيتا الفستروم، وأطلعه على رؤية الحزب للأوضاع السياسية والاقتصادية التي يمر بها لبنان، ونظرته تجاه أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. 

من جهة ثانية، أكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم “أن لا علاقة لنا بالتفجيرات التي حصلت ضد الأميركيين في لبنان”. 

وقال في حديث صحافي لشبكة فوكس نيوز الأميركية: “ان الإدارة الأميركية استغلت ما حصل في 11 أيلول وحاولت أن تصفي حساباتها في العالم، كما حاولت أن تستخدم القوة المفرطة من أجل فرض شروطها وسياستها دون أن تكون محقة فيما تصنع”. 

وأضاف: “حزب الله ليس مسؤولاً عن الانفجارات التي حصلت ضد الأميركيين في لبنان سواء في السفارة أو في مقر المارينز أو في غير ذلك، وما حصل كان جزءا من أحداث كثيرة موجودة على الساحة اللبنانية وطاولت الجميع وتضرر منها الجميع، وقد أعلنا مرارا بأننا كحزب غير معنيين وغير مسؤولين عن هذه الأحداث. والآن أكرر هذا الأمر مجددا. أما أن تبقى الإدارة الأميركية مصرة على توجيه اتهام سياسي فهذا أمر له علاقة بحساباتها وليس له علاقة بإثباتات حقيقية”. 

وتابع: “أعتقد أن (الرئيس) بوش يرعى الآن أكبر عمل إرهابي في العالم بطريقة أدائه. واتهامه (لنا بالإرهاب) سياسي، ليس مستندا إلى أي دليل على الإطلاق. ونحن في الموقع الذي نشعر فيه بأننا معتدى علينا من قبل الولايات المتحدة بسبب هذه الإدارة الداعمة لإسرائيل”. 

وأكد اننا “لسنا قلقين لأن أميركا تقول عنا بأننا إرهاب، لأن كل الشعب اللبناني وكل القوى السياسية والدولة اللبنانية تقول بأنها معنا لأننا مقاومة، فإذا كان الشعب يؤيد ما تفعله المقاومة، هذا يعني أن المسألة يجب أن تكون محل احترام العالم. أما أن تكون الوصفة الأميركية هي الوصفة اللازمة للضغط على الآخرين، فهذا اعتداء. نحن نعتبر أننا نواجه إرهابا أميركيا بطريقة الأداء وبطريقة تسليط الأضواء علينا، وفي الواقع نحن لا نقوم بأكثر من عملنا في الدفاع عن أنفسنا لتحرير أرضنا”. 

وأوضح “نحن مختلفون مع الولايات المتحدة في سياساتها وقناعاتها، لكننا لسنا في حالة حرب عسكرية، ولا نقوم بأي إجراء مادي في هذا الشأن، ولا نعتقد أن هذا الأمر يدخل في دائرة حساباتنا وأولوياتنا، فتوجهنا هو باتجاه الدفاع عن النفس في مواجهة إسرائيل فقط في هذه المرحلة”.

 

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic