للمرة الأولى منذ ربع قرن
أعلام فلسطين ترفرف في مرجعيون

السفير (الإثنين، 8 نيسان / أبريل 2002)

كامل جابر

تظاهرة مرجعيون الاولى من نوعها منذ ربع قرن

نظم الحزب التقدمي الاشتراكي والحزب الشيوعي اللبناني، مساء السبت المنصرم، تظاهرة شعبية وحزبية جابت الشارع الرئيسي لبلدة مرجعيون، انطلاقاً من ساحتها "استنكاراً للمجازر التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني" لم تشهد مرجعيون مثلها منذ نحو ربع قرن. وحمل المشاركون الذين قدموا من قرى مرجعيون وحاصبيا والعرقوب والنبطية، أعلام لبنان وفلسطين وأعلام الحزبين الاشتراكي والشيوعي ورفعوا لافتات تندد بالاعتداءات والمجازر. 

وعند وصول المسيرة أمام مدخل ثكنة الجيش في مرجعيون، تحدث سمير علوان باسم الحزب التقدمي الاشتراكي وكمال البقاعي باسم الحزب الشيوعي. ولوحظ انتشار عناصر من القوة الأمنية المشتركة على طول خط مسيرة التظاهرة، واستقدام سيارة إطفاء تابعة للدفاع المدني، حيث وضع عدد من عناصره في حال تأهب قرب خراطيم المياه. 

وبانتهاء التظاهرة، توجه وفد من المشتركين فيها إلى مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في بلدة القليعة، وتسلم مسؤول المكتب مذكرة باسم المشاركين، تدعو الصليب الأحمر إلى بذل جهوده لرفع الحصار عن عرفات والشعب الفلسطيني. 

وفي الخيام، نظم "حزب الله"، أمس مسيرة تضامن مع الشعب الفلسطيني شاركت فيا فاعليات وشخصيات ووفود شعبية من مختلف القرى في المنطقة المحررة تقدمها النائب نزيه منصور ومسؤول منطقة الجنوب في حزب الله الشيخ نبيل قاووق وإمام بلدة الخيام الشيخ عبد الحسين عبد الله وعدد من مسؤولي الأحزاب والقوى السياسية ورجال الدين. 

وفي حولا، وبدعوة من المجلس البلدي فيها، انطلقت أمس تظاهرة حاشدة تقدمها النواب ناصر قنديل ونزيه منصور وعلي حسن خليل ورئيس البلدية الزميل رفيق نصر الله وممثلون عن الأحزاب والقوى الوطنية.
 
   

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic