تحية تضامن لبنانية
مع المناضل جوزيه بوفيه

السفير (السبت، 20 تموز / يوليو 2002)

سحاب يعزف وبدا جانب من الحضور

     وجهت مجموعة كبيرة من اللبنانيين، باسم “ضحايا العولمة الاحتكارية في لبنان”، امس تحية تضامن الى المناضل الفرنسي جوزيه بوفيه، المسجون حاليا مع عدد من رفاقه لمناهضته النموذج اللاإنساني للعولمة الرأسمالية، والمضرب عن الطعام في سجنه في فرنسا. 

فقد نظم “نادي اللقاء” بالتعاون مع اتحاد الشباب الديموقراطي والمجموعات اليسارية المستقلة وشبكة المنظمات العربية غير الحكومية للتنمية ونادي الساحة والمنتدى الثقافي الديموقراطي لقاء تضامنيا مع جوزيه بوفيه امس الاول في مقر نادي اللقاء في عين المريسة، استهل بكلمة للدكتور غسان عيسى لفت فيها الى ان هذا اللقاء هو “تحية وفاء” لبوفيه الذي جمع “بين معاداته للهيمنة الاميركية وبين حبه للشعب الفلسطيني”. 

وانطلقت بعد ذلك الموسيقى، فغنى المشاركون في اللقاء التضامني مع زياد سحاب، وعبروا على طريقتهم عن دعمهم لوبفيه، فالتقت ألحان ونغمات زياد مع تقاسيم فرقة “شحادين يا بلدنا”، ودندنات الحضور لتقدم تحية غنائية الى المناضل الفرنسي جوزيه بوفيه في سجنه في فرنسا، بدءا بأغنية “هلا لا ليا عيني يا فلسطينية”، وصولا الى اغنية “لا تسألني عن عنواني” و”الأرض بتتكلم عربي”. كما غنى زياد اغنية من ألحانه ومن كلمات احمد فؤاد نجم عنوانها “قل اعوذ”. 

واختتم اللقاء بعرض فيلم “رحلت الى فلسطين” الذي نفذته “الحملة المدنية العالمية لحماية الشعب الفلسطيني”. 

ووقع حوالى 147 شخصا من الحضور، على العريضة التضامنية التي ستُرسَل الى بوفيه في سجنه في فرنسا على العنوان التالي: 

Jozé Bové
Maison d'Arrét, av. Moulin de la Jasse 
05743 Villeneuve les Maguelone 
France

 

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic