مناورة في “المزارع” وقذائف تستهدف مناطق محررة
إزالة خرق إسرائيلي في الغجر

السفير (الخميس، 8 آب / أغسطس 2002)

طارق ابو حمدان

آلية تزيل الخرق الاسرائيلي في الغجر

     أزالت حفارة عائدة لورشة مدنية اسرائيلية خرقا اسرائيليا عند الطرف الشمالي الشرقي لبلدة الغجر تمثل برمي كمية كبيرة من الاتربة والحجارة شمالي “الخط الازرق”. وكانت الجهات اللبنانية المعنية قد طالبت بإزالة هذا الخرق عبر القوات الدولية التي نقلت الطلب الى اسرائيل فأوعزت بإزالة الخرق. 

وفي الوقت نفسه، سجل خرق اسرائيلي في الغجر عندما اجتازت ظهر امس سيارة مدنية بداخلها عناصر أمنية اسرائيلية “الخط الازرق” وتقدمت مسافة 400 متر شمالي “الخط الازرق” لتتجول في الحي الشمالي على مدى حوالى ربع ساعة، قبل ان تعود باتجاه نقطة المراقبة الاسرائيلية في الطرف الغربي للبلدة. 

إلى ذلك، نفذ جيش الاحتلال الاسرائيلي صباح امس مناورة بالذخيرة الحية داخل مزارع شبعا المحتلة شاركت فيها المدفعية والمروحيات. 

بدأت المناورة حوالى الساعة الثامنة صباحا بقصف مدفعي اسرائيلي من مرابض الاحتلال في الطرف الشمالي الشرقي لهضبة الجولان المحتلة، وخاصة مرابض رعورة وعمفيت وعين التينة، استهدفت القذائف بشكل خاص الاحراج المحيطة بموقعي زبدين ورمتا داخل المزارع المحتلة، كما طاولت القذائف المنطقة المحررة خاصة مزرعة بسطرة وباب الهوا حيث أحصي سقوط حوالى 25 قذيفة أدت بعضها الى حريق في الطرف الشرقي لمزرعة بسطرة أتى على مساحة حرجية. وفي الوقت نفسه كانت المروحيات الاسرائيلية تحلق وبشكل دائري فوق المزارع المحتلة وفوق الطرف الشمالي لهضبة الجولان. 

من جهته، سجل الاعلام الحربي في “المقاومة الاسلامية” خلال الاسبوع الممتد من الثلاثين من تموز المنصرم حتى الخامس من آب اثنين وثلاثين انتهاكا اسرائيليا للسيادة اللبنانية بينها 15 خرقا بحريا و16 خرقا جويا وخرق بري واحد.
  

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic