لقاء واسع في عين إبل
ندد ببيان "الافتراء والتحريض"

النهار (الأربعاء، 30 تشرين الأول / أكتوبر 2002)

هند خريش

صورة عن المنشور "الفتنة"

     بدعوة من رئيس بلدية عين ابل واعضائها ومخاتيرها وفاعلياتها وأهاليها، عقد في قاعة البلدية اجتماع حاشد ضم جميع ابناء البلدة الذين تشاوروا في موضوع المنشور واستنكروا استنكارا شديدا بنوده وفقراته واصدروا على الفور البيان الاتي: 

"ليل السبت - الاحد 26-27 تشرين الاول الجاري، القى نفر من فتية عين ابل وفي احدى ساحات البلدة البيان المستنكر الذي انطوى على مجموعة من المغالطات والاقاويل والمفارقات السياسية التي لا تمت بصلة من قريب او بعيد للروح الوطنية العالية التي تتحلى بها عين ابل وابناؤها. 

ان البيان المستنكر من الفه الى يائه لا يحمل الا الافتراء والتحريض وتشويه الحقائق. 

بناء عليه، يهمنا ان نوضح الامور الاتية: 

1- نعم اننا ملتزمون خط الدولة وسقفها. 

2- اننا ملتزمون خط المقاومة ونهجها. 

3- اننا نقيم مع "حزب الله" احسن العلاقات وأمتنها، ولم يحدث منذ التحرير ما يعكر صفو هذه العلاقات. 

4- ان الجيش اللبناني هو حامي سلمنا الاهلي وهو الضمان لوحدة الوطن وامنه وخصوصا في الجنوب، وان اجهزته الامنية اي مخابرات الجيش لم تتعامل معنا الا بما هو خدمة لنا ولاستقرارنا. 

5- نعلن ان ابناء عين ابل حتى المتهمين منهم بتوزيع المنشور ليست لهم علاقة به بل هم نفر غررت بهم بعض القوى السياسية البعيدة عن الجنوب، في محاولة رخيصة لاعادة الفتنة الى قرانا بغية الاستفادة منها للوصول الى مكاسب شخصية ومناصب موهومة. ولهم نقول لا بل نحذرهم من الكف عن التلاعب بمستقبلنا ومستقبل شبابنا وطلابنا، فبدل ان يدفعوا بهم الى المعاهد والجامعات نراهم يلقون بهم في الشوارع والسجون. 

لهؤلاء نقول اتقوا الله في ما انتم فاعلون. 

6- اكد الحاضرون تقديرهم لصمود المقاومة وتمسكهم باستمرارها ومتانة العلاقة بين ابناء عين ابل و"حزب الله" الذي يعرف علاقتنا به واصرارنا على هذه العلاقة التي تزعج الكثيرين. كمــا اكدوا تمسـكهم بوجوب اســـتمرار التحقــيق توصلا الى الفاعل الحقيقي". 

وحمل البيان تواقيع رئيس البلدية عماد شارل الخوري صادر ومخاتيرها الاربعة. 

كذلك صدرت بيانات مماثلة مستنكرة عن نادي شباب عين ابل ورئيسي اقليم بنت جبيل الكتائبي وقسم عين ابل الكتائبي. 

ويذكر ان البيانات حملت توقيع "احرار متمردون".

   

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic