شريان حيوي يقلص المسافات وتستفيد منه 30 قرية
وصلة بنت جبيل النبطية تنتهي قريباً

السفير (الخميس، 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2002)

حسين سعد

الطريق من مدخل حولا لجهة وادي السلوقي

     بعد مدة وجيزة من التحرير انطلقت ورشة ربط قرى محررة، مثل طلوسة وبني حيان ورب ثلاثين بقرى أخرى في قضاءي بنت جبيل ومرجعيون. وقد استكملت هذه الورشة بشق طريق يبلغ طولها نحو ثلاثين كيلومتراً يعمل على تنفيذها مجلس الجنوب. تبدأ الطريق من منطقة الكيلو (9) في عيترون، وصولا الى جسر القعقعية عن مجرى نهر اليطاني، مروراً بوادي السلوقي والحجير، وتتفرع منها طرقات الى أكثر من بلدة وقرية، تقع على كتفي الواديين اللذين يطلق عليهما اسم وادي الشهداء، بعدما سقط فيهما العشرات من المقاومين في اثناء تنفيذهم عمليات عسكرية ضد الاحتلال الاسرائيلي. 

“مرحلة شق الطرق هذه، لا سيما التي تربط بين منطقتي النبطية وبنت جبيل، تأتي ضمن خطة شاملة لوصل القرى المحررة بأرجاء الوطن”، بحسب ما اوضح رئيس مجلس الجنوب قبلان قبلان ل”السفير” وهي تأتي بعد مرحلة شق طريق تربط بلدتي شقرا وميس الجبل، واخرى تربط القعقعية بالشومرية، وكذلك بين بني حيان وطلوسة ومجدل سلم. بهدف “تعزيز التواصل بين ابناء القرى المحررة بجيرانهم، وتوفيراً للمشقات خصوصا، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة”. 

وقد وصل العمل في المرحلة التي تمولها وزارة الاشغال والصندوق العربي من خلال الصندوق الكويتي ومجلس الجنوب، الى انجاز “فلش مادة البسكورس” لتغدو الطريق جاهزة للزفت. ويشير المشرف على الأعمال المهندس رشيد فلحة ان المرحلة الاولى تقتصر على تعبيد الطريق الرئيسية التي يبلغ طولها 27 كيلومتراً، بعرض يراوح بين عشرة واثني عشر متراً. 

على ان يجري في المرحلة اللاحقة تعبيد بعض الطرقات المتفرعة منه واليه، والتي تم استحداثها، بالتزامن مع الاشغال في الطريق الرئيسية. لافتا الى ان أحداً من أصحاب العقارات في المنطقة لم يعترض على عبور الطريق في عقاره. معددا البلدات التي تستفيد بشكل مباشر من الطريق، وهي: عيترون، حولا، ميس الجبل، بليدا، بني حيان، رب ثلاثين، طلوسة، مجدل سلم، قبريخا، شقرا، برعشيت، عيناتا، محيبيب وكونين، بالاضافة الى القرى التي تستفيد من القسم المنجز سابقاً، وهي القنطرة وفرون والغندورية. 

وهذا ما أكده غير رئيس بلدية. “فالطريق توفر على ابناء البلدة وسائر القرى مسافات طويلة، وهذا ينعكس توفيراً في الوقت والمال، ويساهم في مزيد من التواصل بين القرى، وخصوصا المحررة منها”. 

و”للطريق آثار ايجابية في تحسين وضع البلدة على مختلف الصعد، ولا سيما الاقتصادية والخدماتية”، يقول رئيس بلدية قعقعية الجسر (قضاء النبطية) حيدر حيدر، “اذ تقلص المسافة بين قرى بنت جبيل والنبطية الى النصف، وتأتي الطريق بمثابة شريان حيوي في منطقة تعاني الاهمال منذ عقود.
 

§ وصـلات:

 
 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic