ندوة بلدية نظمها "حزب الله" في حناويه
نظام المعلومات الجغرافي وتطبيقه

النهار (الإثنين، 21 تموز «يوليو» 2003)

النائب الحاج عبدالله قصير
النائب عبدالله قصير

     دعا عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب عبد الله قصير الى "تطوير العمل البلدي في اتجاه العمل المؤسساتي، وتحويله عبر اعتماد المكننة وامتلاك المخططات التوجيهية والادارية، مؤسسات فاعلة تواكب التطور التكنولوجي بهدف تحسين الاداء ورفع مستوى الانتاج". 

واضاف خلال ندوة علمية بعنوان "تطبيقات نظام المعلومات الجغرافي G.I.S. ونظام التموضع العالمي G.P.S. في خدمة البلديات" التي نظمتها اللجنة المركزية للعمل البلدي في "حزب الله" في بلدة حناويه (صور): "يجب ان يكون العمل البلدي عملا مؤسساتيا اهليا يهدف الى التنمية الاهلية الشاملة في سبيل خدمة الناس، ضمن نطاقات محددة بعيدا عن الاتجاه السياسي لهذه البلدة او تلك". 

وشدد على "ضرورة انشاء البلديات في البلدات التي لا تزال تشكو من غيابها، من اجل سد الخلل التنموي العام الذي تفتقده البلاد"، آملا في "ان تنتصر ارادتنا في القضاء على كل اشكال الحرمان والاهمال والسياسات الخاطئة والمزمنة من طريق تجاوز المعوقات والتحديات مهما تنوعت". 

ثم القى المدير العام للادارات والمجالس المحلية خليل الحجل كلمة اعلن فيها بدء العمل بنظام المعلومات الجغرافي ونظام التموضع العالمي في البلديات، مقدرا جهود اللجنة المركزية للعمل البلدي في "حزب الله" ورعايتها هذا المشروع، والمهندس حسن سويدان "الذي انجز هذا النظام المهم في عصر العولمة والمعلوماتية الذي نعيشه"، واعتبر ان هذا النظام "يشكل بطاقة هوية عقارية تدوّن عليها جميع المعلومات المتعلقة بعقار معين ويمكننا عند الحاجة الاستحصال على هذه المعلومات بطريقة بسيطة وعاجلة لتأمين الخدمة للمواطن بسهولة ومن دون تعقيد وبيروقراطية تتحكم في شؤون الناس وتهدر الوقت والمال وتؤخر التقدم والرقي". ثم كلمة للمهندس سويدان عن نظام الـG.P.S،. وكلمة للدكتور اياد عباب عن نظام الـG.I.S.. 

§ وصـلات:

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic