تيفوئيد الخيام
إصابة عضو في المجلس البلدي

السفير (الأربعاء، 9 تموز «يوليو» 2003)

كامل جابر

     ظهرت في بلدة الخيام إصابات جديدة بالتيفوئيد، ليرتفع عدد المصابين منذ شهرين حتى اليوم، إلى حوالى 24 مصاباً، عولج معظمهم في مستشفى مرجعيون الحكومي أو في مستشفيات النبطية، في وقت لم تتضح الأسباب الحقيقية من وراء هذه الإصابات، وإن كانت تعود في معظمها إلى تلوث في بعض شبكات المياه في عدد من أحياء الخيام. 

آخر المصابين في الخيام عضو المجلس البلدي فايز أبو عباس، الذي نقل إلى مستشفى النبطية الحكومي للمعالجة. بينما لم يؤكد رئيس بلدية الخيام كامل فاعور سبب الإصابات، مرجحاً “ان تكون من بعض مصادر المياه أو من اللحوم” لافتا إلى “أن البلدية أجرت منذ شهرين فحصاً لبعض عينات المياه وتبين وجود نسبة تلوث بسيطة، مردها إلى تسرب العديد من مياه الحفر الصحية التي لا تستوفي المواصفات المطلوبة، على شبكات المياه القديمة وخصوصاً في الحي الشرقي حيث ظهرت بعض الإصابات، مع العلم أنه لا توجد شبكة للصرف الصحي في البلدة”. 

ورجح فاعور أن تكون بعض الإصابات ناتجة من غسل الخضار أو الفاكهة أو ريّها من مصادر مياه غير سليمة. وأكد أن البلدية ستأخذ عينات جديدة من المياه لفحصها في مختبرات الجامعة الأميركية أو الفنار، ناقلاً عن مصلحة مياه جبل عامل تأكيدها عدم وجود أي تلوث في مياه الخيام، مشيراً إلى اجتماع قريب مع رئيس المصلحة محمود حيدر لدرس الموضوع وكل الاحتمالات”. 

اللافت في موضوع إصابات التيفوئيد في الخيام، أنه لم يجر أي استنفار صحي من قبل وزارة الصحة العامة ومؤسساتها أو المستشفيات المعنية أو حتى على مستوى البلدية.

§ وصـلات:

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic