عين “الإنماء والإعمار” على عيناتا:
“كتف العاصي” محطة للنفايات!

السفير (الثلاثاء، 21 تشرين أول «أكتوبر» 2003)

حسين سعد

     وقع اختيار مجلس الانماء والاعمار لاقامة مركز لتجميع النفايات المنزلية، على مشاعات بلدة عيناتا في قضاء بنت جبيل التي بقيت في منأى عن هذا التفكير طيلة اكثر من عقدين من الزمن، “بفضل” الاحتلال الاسرائيلي. وفي الوقت الذي تسعى فيه البلدية للتخلص من نفايات البلدة تفاجأت قبل ايام بزيارة خاطفة لعدد من مهندسي المجلس اليها طالبين موافاة مسؤوليها الى المنطقة (كتف العاصي) لاظهار مساحة المشاعات المنوي اقامة “هنغار” عليها يتم فيه تجميع النفايات من منا طق بيروت، على ان تنقل الى مطمر للنفايات يعتزم اقامته في بلدة انصار في منطقة النبطية. ولهذه الغاية عقد المجلس البلدي في عيناتا اجتماعاً لدارسة الامر والمخاطر الناجمة عنه في حال نفذ. وأعلن رفضه المطلق لتحويل عيناتا ومشاعاتها تجمعاً للنفايات. 

رئيس البلدية المهندس حسين خنافر أوضح ل”السفير” ان مهندساً من المجلس (غسان ملاعب) حضر الى البلدية في الرابع عشر من الشهر الجاري، وقال إنه من المجلس، وجاء بهدف اظهار حدود منطقة مشاع، في كتف العاصي الواقعة الى شرق البلدة بنية اقامة “هنغار” مكان مكب النفايات الذي تستخدمه البلدية حالياً ويوجد في محيطه مشاعات للبلدية تتجاوز مساحتها 500 دونم. اضاف خنافر: ان المهندس المذكور لم يكن في حوزته اي تكليف خطي من مجلس الانماء والاعمار ولا اي تفاصيل اخرى حول الموضوع ولذلك لم يتم فعل شيء ولا زيارة المنطقة، في انتظار التوضيحات من الجهات المكلفة بهذا الملف.

وأكد رفض “ان تكون عيناتا مركز ضرر بيئي لاهلها والجوار. ويكفينا المشاكل البيئية التي نعانيها إذ لا معمل فرز للنفايات. وإننا نحتار في التخلص من نفاياتنا”.

§ وصـلات:

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic