الحريري في تكريم متفوّقي "الإنجيلية" في النبطية:
الانتماء الأوّل يكون للمدرسة والأرض

المستقبل (السبت، 25 تشرين أول «أكتوبر» 2003)

النبطية ـ "المستقبل"

     رأت رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية، النائب بهية الحريري أن الانتماء الأول يكون للمدرسة وللأرض ثم للبنان والعالم العربي والعالم، داعيةً الطلاب الى المشاركة في كل القضايا من دون استثناء وخصوصاً تلك التي لها علاقة بوطننا.

قالت النائب الحريري هذا لدى رعايتها حفل تكريم الطلاب المتفوّقين الذين نجحوا في الامتحانات الرسمية في المدرسة الانجيلية في النبطية.

بعد ترحيب من مدير المدرسة منذر انطون، تحدثت الحريري فاستهلت بالإشادة بالمتفوّقين من تلاميذ المدرسة.

وقالت: "بعد شهر، سنحتفل بالذكرى الستين للاستقلال. وفي هذه المناسبة، يجب ان تكون هذه السنة، سنةَ المشاركة من كل الشعب اللبناني في لبنان وخارجه، بالانتماء الى لبنان. وهذا الموضوع أنتم معنيون به طلاباً ونحن المسؤولين معنيون بأن لا نترككم تتوقفون عن المشاركة لأن المواطنية ليست هُوية فقط تأتي بالولادة ولا بالمكان، المواطنية هي مدى التفاعل مع المكان الذي نحن فيه ومدى الانتماء لهذا المكان، وهذه مسؤوليتنا جميعاً أن تشاركونا برأيكم ولاسيما أن جزءاً كبيراً منكم هم أطفال، فأطفال لبنان والعالم هم جزء من المشاركة في كل القضايا التي تُطرح ولاسيما في لبنان، وهنا نستطيع أن نعدّ مواطنين يقررون ويحاسبون ايضاً".

ودعت الطلاب الى المشاركة في كل الأنشطة قائلة "هذا الوطن ليس في العالم أهم منه لانها ليست مصادفة ان يقول عنه قداسة البابا إنه ليس وطناً بل هو رسالة، لذا نسعى الى إفتتاح علاقاتنا بالاحتفال بالذكرى الستين للاستقلال من جنوب لبنان والنبطية خصوصاً، لأن المواطنين الجنوبيين هم أهم مثل يحتذى على مستوى المواطنية في العالم لانهم ثبتوا في أرضهم وصمدوا برغم الظروف الصعبة والاحتلال الإسرائيلي والقصف، فآمنوا بأهمية وجود الانسان في أرضه" وتابعت "ونحن نعتبر أن المثل بالنسبة الينا هو الانسان الجنوبي بمواطنيته. وقصدتُ الى النبطية لأقول لكم افتخروا انكم في أهم بقعة في لبنان أثبتت مواطنيتها منذ زمن".

وتناولت النائب الحريري موضوع برلمان الأطفال، فقالت "بعدما أنجزنا بلديات الأطفال والطريقة الوحيدة لبرلمان الأطفال التي من خلالها نستطيع أن نختار 128 طفلاً على مستوى أعضاء المجلس النيابي، هو أن نختار الأطفال النواب ضمن مباراة في صف البريفيه. وهذا دليل إلى إيماننا بشهادتنا الرسمية. وسوف نختار 128 من أعلى المعدلات، ونعتبر انهم برلمان الأطفال لهذه السنة، وعليكم أنتم المشاركة.

وأضافت "برلمان الأطفال هو تدريب على التربية المدنية، وكيف يكون عمل البرلمان، إذ يجب أن يتعرف الطلاب، ليس على المكان الذي يجلس فيه النواب، بل ماذا يفعل النواب، والإطلاع على القوانين التي لها علاقة بالشباب ومستقبلهم".

بعد ذلك وزعت النائب الحريري وأنطون دروع التقدير على الطلاب المتفوّقين.

§ وصـلات:

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic