لحد يفتتح مطعماً في تل أبيب
يقدم المأكولات اللبنانية والطباخون ضباط "الجنوبي"

المستقبل (الجمعة، 31 تشرين أول «أكتوبر» 2003)

مطعم انطوان لحد  في تل أبيب
انطوان لحد يحتسي كأسا في مطعمه الجديد في تل أبيب

     ذكرت القناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي مساء أمس ان قائد ما يسمى بميليشيا "جيش لبنان الجنوبي" انطوان لحد افتتح مطعماً في تل أبيب سماه "بيبلوس"، يقدم مأكولات لبنانية ويعمل فيه عدد من الضباط السابقين في "الجنوبي" طباخين. وأشارت القناة الثانية الى أن لحد يعيش في اسرائيل منعزلاً عن عائلته التي تقيم في فرنسا التي تحظر حكومتها عليه دخولها.

ويجلس لحد في مطعمه ويقول: "أردت وجود مكان أبقى فيه على اتصال مع الاسرائيليين. ولذلك فضّلت إقامة مطعم صغير مع بار يوفر الاتصال وأتسلى فيه في الوقت نفسه". ويضيف: "ان الجنرال لحد انتهى ولم يعد جنرالاً، أنا انطوان لحد فقط".

ويتابع موجهاً اتهامه الى اسرائيل: "لقد مزقتمونا (جيش لبنان الجنوبي) ودفعتم رجالنا الى الهرب، وهربتم أنتم أمام حزب الله، وصفق العرب كلهم وقالوا ان حزب الله هزمكم، وها قد أصبح حزب الله داخلكم".

ويتجول لحد في تل أبيب الآن من دون حراسه، ويقول: "من يحب القدوم الى المطعم فلْيأت، ومن يخاف عليه عدم المجيء".
 

16 عائداً جديداً

     في غضون ذلك، عاد بعد ظهر امس الى لبنان عبر النقطة الحدودية في الناقورة (المستقبل) ستة عشر مواطناً لبنانياً من أولئك الذين كانوا فرّوا مع قوات الاحتلال عشية اندحارها في أيار العام 2000. وأقلّت حافلتان تابعتان لـ"الطوارئ" العائدين، وجميعهم من بلدتي رميش ودبل (قضاء بنت جبيل)، الى مرفأ الناقورة حيث جرى تسليمهم الى السلطات الأمنية اللبنانية التي أوقفت الرجال الستة من بينهم، فيما سمحت للنساء الثلاث والأطفال السبعة بالعودة الى قراهم الحدودية.

ومع هذه الدفعة، يرتفع عدد العائدين خلال شهري أيلول وتشرين الأول الى قرابة 175 مواطناً.

§ وصـلات:

 

 
    
Home - English Contact Us Bint Jbeil Guide Op-Ed Bint Jbeil E-mail Bint Jbeil News Home -  Arabic