قذائف على مرتفعات كفرشوبا
"وتنظيف" طرق في "المزارع"
المستقبل -- (الجمعة، 14 كانون ثاني «يناير» 2005)
كفرشوبا ـ "المستقبل"
أطلقت دبابات الاحتلال المتمركزة في موقعي رويسات العلم والسماقة نيران مدفعيتها ليل أول من أمس مستهدفة مرتفعات كفرشوبا الشرقية، وتلال سدانة ومحيط بركة النقار، وسجل سقوط أكثر من عشر قذائف وترافقت عمليات القصف مع تمشيط بالأسلحة الرشاشة الثقيلة طال محيط بركة كفرشوبا والمرتفعات المحيطة بمواقع الاحتلال.

وشهدت منطقة المزارع أمس، تحليقاً للمروحيات العسكرية على ارتفاع منخفض فوق المناطق الشرقية، رافقه تحليق آخر لطائرة تجسس من نوع "أم ـ ك"، وصولاً إلى أجواء منطقة بنت جبيل والقطاع الأوسط.

وفي المناطق الجنوبية من المزارع، باشرت فرقة هندسة تابعة لجيش الاحتلال إزالة العوائق الطبيعية على جانبي الطريق الرئيسية الممتدة من موقع كفرشوبا شمالاً، وذلك في خطوة تهدف إلى كشف الأجسام الغريبة.

وفي هذا الاطار تعمل جرافة على الطريق عند مثلث زبدين، وسط حراسة أمنية تقدمها دبابة متمركزة عند أسفل أحراج رمثا.

وقال شهود عيان، ان عمليات مسح للطرق تجري خلف المواقع الأمامية عند مثلث الجل الأحمر وجنوب بركة النقار ومحيط موقع رمثا، فيما ذكرت مصادر مراقبة ان عدداً من الآليات المدرعة تمركز عند تلة تتوسط المسافة بين معسكر زبدين وموقع المغر، للتحكم ومراقبة الجانب الشرقي من وادي المغر ومحيط مزرعة بسطرة.

وواصلت قوات الطوارئ الدولية في الكتيبة الهندية نشاطها الميداني، وكثفت مراقبتها لجانبي الحدود خصوصاً في مرتفعات العرقوب، حيث استؤنفت الدوريات المؤللة إلى محيط مزرعة بسطرة. مع تحليق لطوافة دولية فوق الخط الأزرق.

بيان الجيش

وصدر عن قيادة الجيش ـ مديرية التوجيه البيان الآتي: "بتاريخ اليوم (أمس) الساعة 8.00 اخترقت طائرة استطلاع اسرائيلية قادمة من ناحية البحر قبالة مدينة صور، الأجواء اللبنانية واتجهت شمالاً حيث نفذت طيراناً دائرياً بين صيدا والدامور، ثم عادت وغادرت عند الساعة 11.14 من فوق البحر مقابل الناقورة".

§ وصـلات: