الصليب الأحمر يتسلّم 3 سيارات إسعاف
للمناطق الحدودية
السفير -- (السبت، 22 كانون ثاني «يناير» 2005)
تسلّم الصليب الأحمر اللبناني ثلاث سيارات إسعاف كاملة التجهيز لمراكز مرجعيون، حاصبيا وتبنين، مقدمة من مكتب "التعاون الإيطالي" في وزارة الخارجية الإيطالية و"اللجنة الدولية لتنمية الشعوب CISP"، وذلك في إطار مشروع التعاون مع الصليب الأحمر اللبناني.

وأقيم للمناسبة أمس احتفال في مركز الصليب الأحمر في مرجعيون برعاية رئيس الجمعية العميد الركن المتقاعد سليم ليون، وحضور متروبوليت صيدا وصور وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس كفوري، سفير إيطاليا في بيروت فرانكو مستريتا، رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في لبنان أنطوان بيلر، ممثل الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر الكس انجلو بولو وفاعليات.

وبعد كلمة لرئيس اللجنة المحلية للصليب الأحمر اللبناني في مرجعيون د. أنطوان فرهود، أكدت منسقة اللجنة الدولية لتنمية الشعوب د. كيارا سارتوريس أن هدف المشروع هو تعزيز خدمات الطوارئ في إقليم الجنوب الشرقي كما حصل في إقليم لبنان الشمالي، ضمن مشروع مشابه شارف على نهايته.

وأثنى مساعد مدير فرق الإسعاف الأولي محمد مكي بالعطاء اللامنتهي الذي يقوم به كل مسعف في لبنان وخصوصاً في الجنوب، لتلبية حاجات الإنسان دون تردد.

من جهته، أشار مستريتا الى أن قيمة المشروع بلغت 1,03 مليون يورو لمدة سنتين، وأكد دعم إيطاليا هذا النوع من مشاريع التطور الاقتصادي الاجتماعي.

وختاماً، شدّد ليون على أن الجمعية تطمح من خلال المشروع إلى زيادة خدماتها وتحسين نوعيتها في هذه المنطقة، التي عانت الكثير من الآلام والمعاناة، وذلك للبقاء الى جانب الفئات المحتاجة.
§ وصـلات: