قاووق يلتقي الفعاليات المسيحية
في بنت جبيل
السفير -- (الثلاثاء، 19 نيسان «أبريل» 2005)
بنت جبيل “السفير” 
عقد في قاعة التحرير في بنت جبيل لقاء جمع مسؤول منطقة الجنوب في حزب الله الشيخ نبيل قاووق وفعاليات بلدية واجتماعية وتربوية وحزبية من القرى المسيحية في المنطقة. واعتبر قاووق “أن الاستقرار الذي تحقق في المنطقة الحدودية بعد التحرير شكل استقرارا يتباهى به كل اللبنانيين وهذا ما أزعج الإسرائيلي والأميركي، وقد توفرت لدينا معلومات ومعطيات تفيد أن الأميركي يسعى لزعزعة هذا الاستقرار، وقد فوجئنا في الفترة الأخيرة بحصول عدة اعتداءات مما جعلنا نعتقد بأن تلك الأيادي بدأت بالعمل، ولمواجهة هذا المشروع كان لا بد من التحرك وكان هذا اللقاء”، وتابع قاووق بأن “سلاح المقاومة لم يكن في يوم سلاحاً امنياً في المنطقة كما انه لم يشكل عبئاً على الأهالي أو أي خطر على الوجود المسيحي”، مشيراً إلى “أن المنطقة ووفقاً للعديد من الإحصاءات تعد من أكثر المناطق أمناً واستقراراً في لبنان”. 

وأشار رئيس بلدية دبل ابراهيم بشارة، إلى انه يجب العمل على تدارك هذه الأعمال كي لا يصبح الكلام عن الوحدة الوطنية مجرد شعار. 

وشدد رئيس بلدية عين ابل عماد الخوري صادر على التلاقي والحوار المستمر منذ التحرير معرباً عن استنكاره لأي حادث، مشيراً إلى وجود وعي عند الأغلبية والى أي تيار انتموا حول حساسية الوضع الحالي. 

وأعرب مسؤول الكتائب في المنطقة جورج شوفاني عن استنكار الحزب لأي عمل قد يجر إلى فتنة في المنطقة، مشيراً إلى أن الجميع مصر على التلاقي وعدم الانجرار إلى حيث يريدنا العدو أن نكون.
§ وصـلات: