استعادة قسم من القطع الذهبية
في بنت جبيل
السفير -- (الأربعاء، 6 تموز «يوليو» 2005)
علي الصغير
حفريات بحثاً عن ذهبيات اخرى القطع التي استعيدت
استعاد مخفر بنت جبيل سبع قطع من النقود الذهبية القديمة، من التي عثر عليها قبل يومين في محلة الساحة في البلدة، أثناء تنفيذ الأشغال التي تقوم بها البلدية؛ وذلك بعد سلسلة من التحقيقات أجرتها القوى الأمنية، مع عدد من الشهود الذين كانوا في المكان الذي عثر عليها فيه، حيث تبيّن انها قطع ذهبية محفور على اثنتين منها صورة "الإمبراطور نابليون الثالث" قيمة كل منها عشرة فرنكات، وخمس قطع أخرى، سكت عليها صور الملكة فكتوريا، قيمة كل منها عشرون فرنكا. وظهرت القطع بحالة جيدة جدا. 

وتسلم مسؤول المواقع الأثرية في الجنوب، علي بدوي، القطع من المخفر عبر محضر رسمي. وأكد انه سيسلمها إلى مديرية الآثار لفحصها والكشف عليها. 

وكانت فرقة من المديرية قد قامت صباح امس، بأعمال حفر في المكان الذي وجدت فيه القطع، من دون ان تجد شيئا. باستثناء ظهور آثار منزل قديم، حيث رجح بدوي أن تكون القطع الذهبية من مدخرات سكان المنزل، أو أحد المنازل المجاورة. وقد جرفت مع الردم أثناء أعمال الجرف. وهي عادة متبعة منذ القدم بين سكان المنطقة، حيث كانوا يقومون بطمر مدخراتهم. وكثيرا ما فقدت هذه المدخرات مع مرور الزمن أو بموت أصحابها. 
§ وصـلات: