بعد 40 سنة على توقفها
إعادة إحياء سوق عديسة الشعبيّة
السفير -- (السبت، 23 تموز «يوليو» 2005)
كامل جابر
السوق الشعبية في عديسة
أعادت بلدية عديسة (مرجعيون) افتتاح السوق الشعبية التراثية في وسط البلدة، التي توقفت منذ اكثر من 40 سنة بسبب الأحداث التي تعاقبت على المنطقة، وخصوصاً الاعتداءات الإسرائيلية التي ظلت تتعرض لها منذ أكثر من أربعين عاماً. 

وتولى رئيس البلدية أسامة رمال متعاوناً مع أعضاء المجلس البلدي الأشراف على تنظيم السوق “من ضمن برامج البلدية الهادفة إلى تحسين الوضع الاقتصادي والاجتماعي لأبناء البلدة والجوار”، وقد تخطت مساحتها ثلاثة دونمات. 

وبعد جولة تفقدية قام بها رئيس البلدية على البسطات ومعروضات السوق وتجارها تحدث عن السوق فقال: “تشكل هذه السوق التي فقدتها البلدة منذ زمن بعيد، أحد أهم ركائز الدورة الاقتصادية للبلدة، وهي تفسح في المجال أمام الأهالي لتأمين حاجاتهم كافة، من مواد غذائية وغيرها وبأسعار متهاودة جداً، وتعمل على تنشيط حركة الشراء والبيع”. 

تجدر الإشارة إلى أن السوق سوف تقام كل يوم جمعة من كل أسبوع، من الساعة السادسة صباحاً وحتى الساعة الثانية عشرة ظهراً، وتنتشر في وسط ساحة عديسة.
§ وصـلات: