اقتلعت الأشجار
فبانت قناطر عابرة للزمن
المستقبل -- (الأحد، 18 كانون أول  «ديسمبر» 2005)
صور ـ "المستقبل"
اثر النكسات التي تعرض لها قطاع زراعة الحمضيات والموز، وقيام المزارعين باستبدالها بزراعة الخضار، لم يكن نصيب البساتين الواقعة عند مدخل مخيم الرشيدية مختلفاً.

ومع عمليات الجرف والاقتلاع "بانت" أقنية الري المحمولة على القناطر، والتي يعود تاريخها إلى العصر الروماني ما قبل الفي عام، حيث حملت هذه القناطر نفسها مياه الشفة "بالجاذبية" من برك رأس العين إلى مدينة صور، مروراً بأحيائها الشرقية ومنطقة الآثار، قبل ان تتحول هذه القناطر في النصف الثاني من القرن الماضي إلى "حاملة" للمياه مرة اخرى ومن نفس "النبع" ولكن لري ما تبقى من بساتين وما استجد من حقول زرعت بالخضار.
§ وصـلات: