أحمد الأسعد يستنكر تخريب
مكتبه الانتخابي في الطيبة
المستقبل -- (الإثنين، 16 أيار «مايو» 2005)
الطيبة - "المستقبل"
ندد احمد الاسعد بإقدام مجهولين على العبث بمكتبه الانتخابي في بلدة الطيبة وطالب وزير الداخلية باتخاذ الاجراءات اللازمة لكشف المرتكبين واحالتهم على القضاء المختص.

وكان مجهولون اقدموا ليل أول من امس على تحطيم اثاث مكتب الاسعد وتمزيق اللافتات الانتخابية.

وقال احمد الاسعد "اننا نستنكر هذه المحاولات البائسة والهادفة الى اسكات صوت الحرية والضمير في الجنوب. فماذا يريد الذي وراء هذا العمل المنحط؟ هل يريدون ان نستبدل علمنا اللبناني بعلم آخر؟ نقول لهم بأننا لن نخاف اعمالاً ساقطة كهذه بل ستزيد من معنوياتنا. على الطبقة السياسية ان تضوي بأخلاقها الا انهم اليوم رموز للكذب والنفاق ويؤثرون سلبياً على اخلاق المجتمع بأسره. لذلك علينا التخلص من هذه الطبقة الفاسدة وذلك بالوقوف صفاً واحداً مع اهلنا في الجنوب لمواجهة الباطل".

وجدّد دعوته الجيش اللبناني الى الانتشار في الجنوب "الذي بات منطقة سائبة يعبث بها الخارجون عن القانون".
§ وصـلات: