الحريري تحث على انتخاب
"لائحة المقاومة" في الجنوب
المستقبل -- (الأحد، 29 أيار «مايو» 2005)
صيدا ـ "المستقبل"
قالت النائب بهية الحريري ان صيدا ستبادل الجنوب وفاءه لها وللرئيس الشهيد، وستقترع لوحدة الجنوب ممثلة بلائحة المقاومة والتنمية والتحرير، معتبرة ان علينا أن نحمي المقاومة لأنه بحمايتها نحمي الوطن كله. 

جاء كلام الحريري خلال استقبالها في دارة العائلة في مجدليون ـ صيدا شخصيات ووفوداً عرضت معها شؤوناً عامة. وعرضت مع رئيسة جامعة الكويت الدكتورة فايزة الخرافي شؤوناً تربوية وثقافية وسبل التعاون في هذه المجالات. والتقت أيضاً رئيس المركز الكاثوليكي للاعلام الأب عبدو أبو كسم. وتابعت أوضاع المنطقة الحدودية مع وفد من بلدتي الظهيرة وعلما الشعب في قضاء صور تقدمه الدكتور سليمان أبو سمرا. والقى سمير وديع فرح قصيدة أهداها لروح الرئيس الشهيد. واستقبلت وفدا من بلدة الرمادية قضاء صور وآخر شعبياً من منطقة تعمير عين الحلوة. والتقت وفدا من اتحاد كشاف لبنان برئاسة رئيس الاتحاد روكز القسيس ضم أمين السر العام نبيل بيضون ومسؤول العلاقات العامة جوزيف خوري والمفتش العام فاتشيه ناجاريان وأمين الممتلكات شوقي نعمة، بحضور نائب رئيس جمعية كشافة لبنان المستقبل رياض الأسير. 

وأكدت أمام الوفود اهمية المشاركة الكثيفة في انتخابات الجنوب الأحد المقبل. وقالت، نسمع كثيراً أن هناك من لا يريد أن ينتخب. نحن في الجنوب يجب ان نكون يداً واحدة. فالمقاطعة أمر ضررها كبير. ان صدور نتيجة صيدا لا يعني أننا لن ننتخب، ولا يلغي حقنا في المشاركة، بل يحفزه أكثر. فأهلنا في الجنوب وقفوا الى جانبنا في كل المحطات، ونحن في هذه المحطة يجب أن نقف الى جانب بعضنا البعض. لقد اختارني الرئيس نبيه بري وحزب الله في قلب لائحتهما وفاء للرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي علمنا الوفاء وأن نبادل الوفاء بالوفاء. وهذا يحملنا مسؤولية أكبر في استنفار المدينة لتقوم بواجباتها بالاقتراع للجنوب ووحدة الجنوب ممثلة بلائحة المقاومة والتنمية والتحرير. 

وقالت، علينا أن نحمي المقاومة لأن بحمايتها نحمي لبنان، فالمرحلة دقيقة والاستهداف كبير، وهناك استحقاقات قادمة لا يمكن أن نناقشها الا تحت سقف الحوار الوطني وتحت سقف اتفاق الطائف. وأعلنت الحريري أنه بعد الانتخابات سنحتضن تيار المستقبل أكثر ونختار عنوان 7-7-المستقبل7-7- للتأسيس للمرحلة القادمة ولينطلق على مساحة الوطن والطوائف والمناطق ويتشكل من كل من أحب رفيق الحريري وآمن به وبالوحدة الوطنية والاعتدال.

وفي دردشة مع طلاب من كلية الاعلام من منطقة جزين، بحضور رئيس بلدية صفاريه حبيب ضاهر أكدت الحرص على تثبيت الوحدة الوطنية التي تجسدت بعد استشهاد الرئيس الحريري. وقالت، نتمنى أن يكون المجلس النيابي القادم مجلساً للوفاق الوطني وأن تكون الحكومة التي ستنتج عنه حكومة وفاق وطني حقيقي تستطيع أن تقارب كل الملفات التي كانت عالقة.
§ وصـلات: