“أوجيرو” تعيد سنترال بنت جبيل إلى الخدمة
يوسف: خسائر “الاتصالات” 117 مليون دولار
السفير -- (الإثنين، 18 أيلول «سبتمبر» 2006)
بنت جبيل “السفير”
أعادت وزارة الاتصالات وهيئة اوجيرو سنترال مدينة بنت جبيل الى الخدمة امس، بعدما أنجزت الفرق الفنية التابعة لاوجيرو تشغيل 700 خط من أصل 1500 تغذي بلدات بنت جبيل، عيناتا، يارون، كونين، مارون الرأس، مروحين وبيت ياحون.

ودشن المدير العام لهيئة اوجيرو الدكتور عبد المنعم يوسف السنترال الجديد. وأوضح “ان عملية إعادة تشغيل السنترال كانت محفوفة بالمخاطر وشاقة جدا نظرا لحجم الدمار ولوجود قنابل عنقودية من مخلفات العدوان في السنترال ومحيطه”. وقال: “ان الفرق الفنية التابعة لاوجيرو باشرت أعمالها فور توقف العدوان مباشرة تساندها فرق فنية من كل المناطق الهاتفية في لبنان لإنجاز الاعمال”.

أضاف: “لقد أصلحنا الشبكة الداخلية لمدينة بنت جبيل إضافة الى تمديد خط من الالياف الضوئية من بلدة تبنين الى مدينة بنت جبيل بطول 12 كيلومترا، الامر الذي حسن من قوة التغذية لهذه المدينة المدمرة. ونعمل اليوم على تمديد خط مماثل من بلدة رميش الى بلدة عيتا الشعب التي شهدت دمارا في البنى والشبكة الهاتفية كبيرا جدا”.

وأكد يوسف “ان هناك سنترالات في الجنوب مدمرة تدميرا كاملا، كسنترالي معروب قضاء صور وقعقعية الجسر قضاء النبطية، اذ تم استقدام سنترالات جاهزة ومحملة تم وصلها بالشبكة الهاتفية الداخلية والرئيسية وسيشغل بدءا من الاسبوع المقبل بسعة 500 خط في معروب و1700 خط في قعقعية الجسر”.

وتوقع يوسف “انتهاء الاعمال الفنية بالشبكة الداخلية بعد وضع السنترال في الخدمة في بنت جبيل في مدة أقصاها 3 اسابيع، فضلا عن تشغيل غرف الهواتف للعموم وإعادة تأهيل المبنى الرئيسي وتجهيزه على أسس فنية وادارية حديثة”. وقدر يوسف “خسائر قطاع الاتصالات بعد العدوان 117 مليون دولار أميركي، 40% منها في الجنوب”.
§ وصـلات: