معرض موسى طيبا
في جويا
السفير -- (الجمعة، 24 تشرين ثاني «نوفمبر» 2006)
حسين سعد
فضل الله ونور الدين وطيبا يعاينون جدارية “مروج الدم”
عرض الفنان موسى طيبا آخر اعماله الابداعية في نادي جويا الثقافي الاجتماعي، والتي تتمحور حول العدوان الاسرائيلي الاخير وآثاره وتصدي المقاومة. وتميز المعرض بجدارية حملت عنوان “مروج الدم” تحكي قصة صمود وتصدي بنت جبيل للعدو الاسرائيلي ويبلغ طولها خمسة امتار وعرضها مئة وعشرين سنتمترا اضافة الى 32 لوحة اخرى تم عرضها في ارجاء النادي.

وحضر افتتاح المعرض رئيس بلدية جويا ساري فضل الله، رئيس النادي هاني سعد امام البلدة لؤي نور الدين وحشد من المهتمين. والقى امين سر النادي حيدر احمد كلمة تناول فيها مسيرة الفنان طيبا وقال: لقد عطل العدوان الموسم الثقافي الذي كان يحضّره النادي وان هذا المعرض يؤكد الرد. واشاد محمد درويش دايخ باسم بلدية جويا بابداعات طيبا، مؤكدا بان اللوحات المعروضة تترجم للعالم حب الارض.

اما الفنان موسى طيبا فقد شكر نادي جويا على استضافته المعرض، وقال ان هذه اللوحات جميعها وخصوصا لوحة مروج الدم مهداة الى الام الارض وهي عربون وفاء وتقدير انساني للمقاومين الابطال والشهداء.
§ وصـلات: