وعود بتأمين الحاجات الضرورية قريباً
الصندوق الكويتي يزور مستشفيي ميس والنبطية
السفير -- (الجمعة، 16 آذار «مارس» 2007)
"السفير" - النبطية
جال وفد من الصندوق الكويتي للتنمية العربية الاقتصادية في لبنان، برئاسة محمد ابراهيم صادقي، يرافقه وفد من مجلس الانماء والاعمار، ضم مازن سليمان ووفاء شرف الدين، على مستشفيي «النبطية الحكومي» و«ميس الجبل الحكومي».

وفي مستشفى ميس الجبل الحكومي، أطلع رئيس مجلس الادارة محمد قبلان الوفد على احتياجات المستشفى، مشيرا الى وجود نقص في المعدات والادوات الطبية.

من جهته، شرح رئيس بلدية ميس الجبل نعيم رزق للوفد مراحل انطلاق العمل في المستشفى والصعوبات التي واجهته خلال حرب تموز. شاكرا لدولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا، وقوفهم الى جانب صمود أهالي الجنوب اللبناني، ودورهم في إعمار مسشتفى ميس الجبل واهتمامهم برفع الآلام عن أهالي الجنوب لا سيما منطقة الشريط الحدودي الصامدة على تخوم فلسطين المحتلة.

بعد ذلك، زار الصادقي وسليمان والوفد المرافق مستشفى النبطية الحكومي، حيث كان في استقبالهم رئيس مجلس الادارة المدير العام حسن وزني، رئيس الدائرة الطبية علي الطفيلي ورئيسة دائرة التمريض ريما الزعتري.

وبعد جولة على أقسام المستشفى، رحب وزني بالوفد على أرض الجنوب الصامدة، مشيدا بدور الكويت وأميرها وحكومتها التي كان لها اليد الطولى في إعمار مستشفى النبطية الحكومي، شاكرا للصندوق الكويتي للتنمية تقديماته الطبية للمستشفى التي تضاهي اليوم بتقديماتها كل مستشفيات الجنوب والمنطقة.

بدوره، وعد صادقي بتأمين الاحتياجات اللازمة للمستشفيين، خلال فترة قصيرة جدا. وقال: «ان زيارتنا هذه هي لتوفير الخدمات الصحية وبعض الاحتياجات من المعدات اللازمة والأجهزة ضمن منحة دولة الكويت والمقررة بقيمة أربعمئة الف دولار الى كل مستشفى، إضافة الى تطوير كفاءة الخدمات الصحية وتأمين خدمات أفضل للمرضى والمواطنين في المنطقة».
§ وصـلات: