ألمانيا تسلّم قيادة القوة البحرية
إلى إيطاليا
السفير -- (السبت، 1 آذار «مارس» 2008)
حسين سعد
الاحتفال بالتسليم على متن الفرقاطة الالمانية (أ ب)
سلّمت ألمانيا أمس قيادة «اليونيفيل» البحرية إلى القوة البحرية الأوروبية (أورومارفور) EUROMARFOR التي تقودها حالياً ايطاليا. كانت ألمانيا تسلمت قيادتها منذ إنشائها في 15 تشرين الأول .2006

جرى احتفال التسليم على متن سفينة «أف جي أس بايرن» FGS Bayern مقابل مرفأ بيروت الدولي، بحضور وزير الدفاع الألماني فرانز يوزيف يانغ، قائد قوات «اليونيفيل» المايجور ـ جنرال كلاوديو غرازيانو، السفير الايطالي في لبنان غابرييل كيكيا ممثلاً وزير الدفاع الايطالي وضباط من الجيش اللبناني والقوات المسلحة الايطالية والالمانية و«اليونيفيل» وشخصيات إعلامية.

وقدّم قائد القوات البحرية الذي انتهت ولايته الأدميرال كريستيان لوثر علم الأمم المتحدة إلى الأدميرال روجييرو دي بيازي من ايطاليا، الذي أصبح الآن مسؤولاً عن عمليات اليونيفيل البحرية.

وألقى قائد قوات «اليونيفيل» المايجور ـ جنرال كلاوديو غرازيانو كلمة قال فيها: «لم يساهم عملكم فقط إلى حد كبير في نجاح «اليونيفيل» في تنفيذ القرار ,1701 بل أيضاً في تعزيز أمن كل لبنان واستقراره بشكل مباشر».

وأشار الأدميرال كريستيان لوثر الى: «أنّ القوة البحرية وبالتعاون الوثيق مع البحرية اللبنانية تنجز مهامها بشكل فعال جداً. ومنذ أن بدأت القوة البحرية عملياتها، طلبت معلومات من 13000 سفينة وأحالت 70 سفينة أخرى مريبة للسلطات اللبنانية لإجراء المزيد من التفتيش».

يذكر أنه حتى الآن ساهمت ثمانية بلدان بوحدات بحرية للقوة هي: بلغاريا، الدنمارك، ألمانيا، اليونان، هولندا، النروج، السويد وتركيا. وتعتبر «أورومارفو» EUROMARFOR قوة بحرية متعددة الجنسيات تتمتع بالقدرة على تنفيذ العمليات البحرية والجوية والبرمائية. تأسست عام 1995 حين وافقت الأمم المشاركة، فرنسا وايطاليا والبرتغال وإسبانيا، أن تنشئ قوة منسّقة قادرة على تنفيذ مختلف المهمات في إطار العمليات الإنسانية والغوث عند حدوث الكوارث والاستجابة عند الأزمات وحفظ السلام. وبعد التبديل الذي جرى امس، ستتألف قوة «اليونيفيل» البحرية من السفن التالية مع العاملين: ايطاليا: سفينتان 305 أشخاص من طاقم العمل. فرنسا: سفينة و153 شخصا. اليونان: سفينتان و290 شخصا، تركيا: سفينة و250 شخصا، ألمانيا: أربع سفن و425 شخصا وإسبانيا: سفينة و118 شخصا.
§ وصـلات: